ونحن نتعايش مع وباء كوفيد 19 ونمارس حياتنا اليومية بحدر شديد ، بحتا عن الامل في الاكتشافات العلمية والبحوث المخبرية  المتواصلة في كل بقاع العالم،وعادة نترقبها لدى الدول الصناعية ونستتني  دول العالم النامي الا ان القاعدة كسرت مع انتشار الوباء ، على اعتبار ان الاعتماد على الكفاءات الوطنية الشابة المتخصصة والوطنية اصبح ضرورة قسوى ومرجوة  للمواطن والوطن مناسبة الحديث  في ظهور اختراعات جديدة من لدن باحثين وكفاءات شابة مغربية ، فتم صناعة جهاز معقد ج-ب-س  مغربي الصنع لتشخيص الفيروسات (سارص،كوفيد 1 كوفيد2 ) باعتماده على تقنيات الهندسة  الجزيئية للحمض النووي و التهجين الداخلي _ المصدر منشورات فاب لاب _ من ابتكار الشاب  انيس شرف احد الاطر المغربية التي تعمل بصمت دون دعم من اي جهة كانت ، هناك اختراعات اخرى ، ظهور اجهزة التنفس  محلية الصنع ،كمامات متنوعة الاشكال والالوان ، انخرطت الدولة  بكل طاقتها لتلبية الطلب المتزايد،  فزمن كوفيد فسح المجال للاعتماد عن الذات واعطاء الفرصة لشباب ليبرهنو عن مقدوراتهم و خبراتهم وهو ماكان في ماقبل كوفيد شبه مستحيل ،ادن لنعتمد على تطوير التعليم والاهتمام بالبحث العلمي مستقبلا  .